اتفاقية جديدة في رصيد جمعية ريف بالشراكة مع أمانة أوقاف جامعة الأمير سطام

 

وقَّعت جمعية ريف اليوم الثلاثاء 1443/1/3هـ اتفاقية بالتعاون مع أمانة أوقاف جامعة الأمير سطام وبرعاية من رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن ابن هلال الطلحي، وقد وقَّع الاتفاقية عن الجامعة الأمين العام لأوقاف الجامعة الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز الجريوي وعن الجمعية رئيس مجلس الإدارة الأستاذ فهد بن سليمان البكيري، وبحضور المدير التنفيذي للجمعية الأستاذ أسامة آل زعير، وعدد من قيادات الجامعة.

جاءت هذه الاتفاقية ضمن جهود ريف للتكامل مع المؤسسات الحكومية لتنمية وتطوير القطاع غير الربحي وتحقيق متطلبات ومستهدفات رؤية المملكة 2030، حيث تتضمن سد احتياجات الأسر في منطقة الرياض وعلى وجه الخصوص ما يمس حياة المرأة والطفل وكبار السن وأصحاب الهمم، وتفعيل وإنجاح البرامج والأنشطة التنموية المشتركة لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة المنعكسة إيجابًا على المجتمعات الريفية.

وأوضح أمين عام أوقاف الجامعة الدكتور الجريوي أن هذه الاتفاقية أتت وفقًا لاهتمام رئاسة الجامعة وأوقافها في اغتنام الفرص وتحفيز القطاع العام والخاص والقطاع غير الربحي للمساهمة والمشاركة في تنمية المجتمع والاستفادة من الميز التنافسية لكل طرف لتحسين الأداء والوصول للأهداف المشتركة بكفاءة عالية.

كما ذكر رئيس مجلس إدارة ريف أن الجمعية تهدف من وراء هذه الشراكة إلى ابتكار مبادرات ومشاريع وبرامج نوعية وتنفيذها بالتشارك مع أوقاف الجامعة لخدمة المجتمعات الريفية بمنطقة الرياض، بالإضافة إلى استفادة الجمعية من الخبرات الموجودة لدى الجامعة.