إيمانًا من جمعية ريف بأهمية البحث العلمي في إحداث نهضة شاملة، ودوره في بناء خطط مستقبلية، إضافة إلى حرصها على إثراء القطاع غير الربحي بالدراسات البنّاءة، وتركيزها على جانب التطوير الريفي، فقد أطلق قسم الدراسات وقياس الأثر بالجمعية دراسة جديدة بعنوان: (التجربة الإيطالية في التنمية الريفية)؛ لتكون -إلى جانب غيرها من الدراسات- قاعدة لاستقاء الدروس الملهمة في جانب التنمية الريفية، وهو ما يفيد التنمية الوطنية من خلال تلمس نقاط القوة، والتركيز على المحاور القريبة من سمات الريف السعودي، لتساهم في الوصول إلى سياسات يمكن البناء عليها سعيًا نحو نهضة ريفية وطنية.

حيث تستعرض تلك الدراسة جوانب هامة من الواقع الزراعي في إيطاليا، وتناقش أبرز الاستراتيجيات في الجوانب الزراعية والاجتماعية والاقتصادية والسياحية، كما تعرض أبرز البرامج الوطنية التي اعتمدتها الحكومة الإيطالية لإحداث نهضة ريفية ناجحة، ثم تستعرض أخيرًا أبرز الدروس المستفادة من التجربة الإيطالية في التنمية الريفية.

وتسعى الجمعية لتوطين التجارب العالمية بما يحقق المصلحة الوطنية بشكل عام، والتنمية الريفية بشكل خاص، وأن تكون أداة للسير نحو مستقبل أكثر نهضة واستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.