نفذّت جمعية تنمية المجتمعات الريفية (جمعية ريف) خلال 25 يومًا من رمضان توزيع 97,016 وجبة إفطار صائم في مبادرة منا وفينا، وُزِّعَت على الأسر المحتاجة من مستفيدي الجمعيات بمشاركة أكثر من 400 متطوع/ـة؛ وقد قامت بإعدادها 65 طباخة من مطبخ طويق.

وذلك ضمن جهود الجمعية في مبادرة منا وفينا التي أطلقتها منذ 1441هـ / 2020م إثر جائحة كورونا وما خلَّفته من أضرار اقتصادية، لهدفين رئيسيين: أولهما: تمكين سيدات الأسر المنتجة ممن تعطَّلت أعمالهن، وتأهيلهن لسوق العمل في مطبخ مهيأ ومتكامل تم افتتاحه في مطلع العام الماضي 2021 (مطبخ طويق). ثانيًا: توزيع وجبات الإفطار الساخنة والمتكاملة على الأسر المحتاجة والعمالة الوافدة ممن تعسَّرَت أحوالهم.

كما أفاد الرئيس التنفيذي أ. أسامة آل زعير باستمرار تنفيذ المبادرة حتى آخر أيام الشهر الفضيل بما سيحقق الوصول بإذن الله لتوزيع أكثر من 100,000 وجبة إفطار صائم.

وتسعى جمعية ريف بذلك لخدمة المجتمع بما يعزز روح التعاون و بذل الخير و العطاء للوطن و أفراده و إحياء سنة إطعام الطعام واغتنام الشهر الفضيل بالطاعات وإتاحة فُرص الخير من المجتمع إلى الفئات المحتاجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.